السبت، 26 فبراير، 2011

الاكتتاب الخاص باقتناء السماعتين للتلميذ " عادل حنصالي"

بيان تفصيلي للاكتتاب الخاص باقتناء السماعتين للتلميذ " عادل حنصالي"

الإسم الكامل المبلغ المتبرع به
د.عبد الرحمان بدسي 400.00
ميمون المدغري 200.00
سعيد عمران 500.00
رشيدة تتوح 500.00
سعيد فراجي 300.00
عبد الصمد شيكر 500.00
إلياس شيكر 500.00
محمد شيكر 1500.00
محمد عسو 2100.00
عثمان 200.00
جمعية منتدى التعمير 1000.00
جمعية الجسر 3900.00
جمعية تلاميذ الفطواكي 1550.00
المجموع العام المدفوع ثمنا للسماعتين: 13150.00


جزى الله الجميع خير الجزاء ومتعهم وذويهم وجميع المسلمين بالصحة والعافية. آميـــــــــن.

التقرير الأدبي

      جمعية أمهات و آباء وأولياء أمور التلاميذ                                                                       26 / يونيو / 2010
             ثانوية حمان الفطواكي التأهيلية                                                  
                            الناظور        
التقرير الأدبي:

         لقد أصبح النظر إلى جمعيات أمهات وآباء وأولياء أمور تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية في أدبيات الميثاق الوطني للتربية والتكوين على أنها شريك وفاعل أساسي في المنظومة التربوية، لما تضطلع به من أدوار فاعلة ورائدة  في (( تدبير شؤون المؤسسة التعليمية وجعلها فضاء جذابا للعملية التربوية، ومجالا لتكريس روح المواطنة ومبادئ التضامن والتآزر والأخلاق الفاضلة... "و" المشاركة في التسيير المباشر لمؤسسات التربية والتعليم العمومي، وذلك من خلال عضويتها بمجالس التدبير والمجالس التربوية ومجالس الأقسام، مما يمكنها من المساهمة في المجهودات الرامية إلى الرفع من مستوى أداء المؤسسات، ولا سيما ما يتعلق بدراسة برنامج العمل السنوي الخاص بأنشطة المؤسسة، وتتبع إنجازه والمصادقة على التقرير العام المتعلق بالتدبير الإداري والمالي والمحا سباتي للمؤسسة)). من المذكرة الوزارية رقم 03 بتاريخ: 3 ذو الحجة 1426 / 4 يناير 2006...وكذلك من خلال مشاريع المؤسسة، المختلفة الأبعاد والمجالات، إنها  تمد جسور التواصل بينها وبين المدارس والإعداديات والثانويات وكل من يتفاعل فيها من أطر إدارية وتربوية، وفي اعتبارها الأول  ذلك المتعلم / الإبن الذي يعد العنصر المركزي في العملية التربوية التعليمية، فيسهر الجميع على نشر الوعي بالمسؤولية الملقاة على عواتقهم ويدركوا أهمية حسن تنشئة هذا المتعلم الإبن  وتربيته وتعليمه ... ويشاركوا في ترقية المؤسسات التربوية التعليمية وتأهيلها عبر مشاريع وبرامج واضحة المرامي والأهداف، غايتها في نهاية المطاف توفير الأجواء والظروف المناسبة للمتعلم، مادية كانت أو معنوية، إدارية وتنظيمية و تربوية، كي ينخرط في عملية التعليم والتعلم براحة وأمان ورغبة، ويحقق الجودة المنشودة، وتتأسس لدينا "مدرسة النجاح" شعار عملية الإصلاح الذي تجري وتيرة تفعيله على قدم وساق بغض النظر عما له وعليه من مآخذ و ليس السياق مجالا لاستعراضها ...

         إن جمعية أمهات وآباء وأولياء أمور تلميذات وتلاميذ ثانوية حمان الفطواكي التأهيلية ، وإيمانا منها بالرسالة السامية / المسؤولية الكبيرة التي حملتها على عاتقها، سعت وبجهود متواضعة إلى تبني هذه الثقافة الجديدة التي تحكم العمل الجمعوي المؤسسي التربوي، وحرصت على الانخراط في حياة المؤسسة رغم الإكراهات التي اعترضتها، واستطاعت أن تتدخل وتشارك في مختلف الشؤون والتدابير... وفيما يأتي المجالات التي انخرطت فيها:

أولا:  المجال الأمني:

ـ الدعوة إلى محاربة العنف المدرسي في بعديه الجسدي والمعنوي ، بتفعيل المذكرة الوزارية  رقم 99/807 حول موضوع " ظاهرة العنــــف بالمؤسسات التعليمية"، والصادرة بتاريخ 23 سبتمبر 1999.ـ الحرص على توفير الأمن، وفي هذا السياق راسلت الجمعية دعما لجهود إدارة المؤسسة رؤساء الأمن الإقليمي في موضوع
  إقرار الأمن على مشارف المؤسسة.
ـ طلب الاستفسار عن مشروعية بناية المحول الكهربائي بساحة الثانوية.

ثانيا:  المجال الاجتماعي الصحي:

ـ تقديم الدعم الاجتماعي للتلاميذ المعوزين بموازاة مع مساعي الدولة في هذا السياق من أجل دعم الأسر الفقيرة و تخفيف العبء عليها وتمكينها من تعليم أبنائها (الأدوات المدرسية، كتب ودفاتر وأقلام، ونظارات طبية...)
ـ تمكين أحد متعلمي المستوى الأول: "عادل الحنصالي" من سماعات بجهود حثيثة راسلنا فيها بعض الآباء ( انظر الملف
 صحبته).

ثالثا:  البنيات الأساسية:

ـ إحداث فضاء احتواء تربوي متميز دعما لمضمون المذكرة الرسمية رقم : 147 – 08 ، ذات الموضوع: إجراءات معالجة ظاهرة غياب التلاميذ، والتي قضت في بند الآليات الوقائية والزجرية بالحرص على عدم إخراج التلاميذ من المؤسسة في حالة تغيب أحد الأساتذة، ضمانا لسلامتهم.
ـ إصلاح المرفق الصحي للذكور على مدى ثلاث سنوات، في أفق الإحداث المؤجل لمرفق جديد، على غرار مرفق الإناث الذي كان متميزا.
ـ جهود في ترقية قنوات الصرف الصحي إلى حين التمكن من الفوز بتدخل النيابة، وقد أحدثت بالفعل.
ـ الانخراط الفعلي في مواكبة ومحاربة ومدارسة ملف كارثة فيضانات التي شهدها الإقليم يوم الأحد 26 أكتوبر 2008 (اليد العاملة ـ الصباغة ـ  المراسلات لتقصي المسؤوليات ـ اللقاءات مع السيد النائب ـ استدعاء السيد النائب شخصيا للمعاينة).
ـ تدارك الصور الآيل للسقوط، والمساعي الناجحة في ثني الجهات المسؤولة عن إحداث السياج الحديدي وإتمام الصور بالآجر لمقتضيات أمنية تخص سلامة المتعلمين وحرمتهم، وقد حظي هذا المسعى باستجابة النيابة في أجل قياسي.
ـ إصلاح شبكتي الماء والكهرباء.
ـ إصلاح الحواسيب التي تضررت بفعل الفيضانات.
ـ تفويت المقصف لجمعية دعم مدرسة النجاح بدءا من الموسم الدراسي 2009/2010، وبمصادقة مكتب الجمعية، عملا بالتوصيات الرسمية القاضية بدعم موارد هذه الجمعية لتضطلع بالأدوار المنوطة بها.


رابعا:  المجال التربوي:

ـ التدخل على رأس كل سنة لحل معضلة الخصاص في الأساتذة الذي أصبح مشكلا وطنيا بامتياز نتيجة آثار المغادرة الطوعية وغيرها من العوامل التي ليس مجال عرضها الآن.
ـ إنجاز لقاء تواصلي تاريخي مع الآباء، بتاريخ : 7 مارس 2009، تم خلاله التحسيس بأدوار جمعيات أمهات وآباء وأولياء أمور المتعلمين، وإشراكهم في اتخاذ القرارات التي تهم المؤسسة التربوية...وقد خلف أصداء محمودة للغاية، مع سنة التواصل المناسباتي  تقتضيه حالات خاصة، مجالس انضباط ، حالات تربوية أو اجتماعية أو صحية أو نفسية...
ـ إنجاز دعم تربوي مكلف شمل متعلمي السلك الإعدادي في مواد الرياضيات واللغة العربية واللغة الفرنسية. وهنا نسجل بامتعاض فشل المجلس التربوي هذا الموسم، في بناء خطة دعم متناغمة مما عطل أدواره في هذا السياق مع أنها من صميم مهامه.
ـ دعم جهود نوادي المؤسسة والنادي البيئي بخاصة، لا سيما قبل المنحة التي خصت بها الوزارة المؤسسات التعليمية عبر جمعية دعم مدرسة النجاح، لتمكينها من التدبير المالي المستقل في أفق التهيؤ لمدرسة النجاح المنشودة: مع العلم أن النوادي تضطلع بأنشطة تربوية ثقافية فكرية بيئية... مما يساعد الكثير من المتعلمين على تفجير طاقاتهم بالشكل الذي يدعم ما ينجزونه من المقررات والبرامج.
ـ محاربة ظاهرة إخراج المتعلمين من الأقسام لمبررات غير مقبولة، مع العلم أن الوزارة قد دعت إلى تفعيل المذكرة النيابية الصادرة بتاريخ: 26سبتمبر 2008 تحت رقم : 147 – 08  ذات المرجع "دليل آليات محاربة ظاهرة الغياب الصادر عن الوزارة في ماي 2008" الموضوع: إجراءات معالجة ظاهرة غياب التلاميذ القاضية بعدم حرمان أي متعلم من حصصه الدراسية .
ـ الحرص على تنبيه الإدارة إلى عدم إخراج المتعلمين من المؤسسة إلى الشارع حال غياب أحد الأساتذة. وفي شأن النقطتين الأخيرتين ما تزال الجهود قائمة من أجل تحمل المسؤولية كاملة وواضحة في هذا السياق.


 نماذج من المراسلات المفعلــة:

1- طلب فتح تحقيق في كارثة الفيضانات التي اجتاحت المؤسسة وأحدثت فيها خسائر كبيرة.
3- طلب تعجيل النظر في موقف السيارات داخل المؤسسة وعند بابها الرئيسي.
4- طلب ربط الثانوية بشبكة الصرف الصحي بمعزل عن السكنيات.
5- طلب تعزيز المشهد التربوي بتتبع إنجاز المقررات مع السادة الأساتذة من طرف المفتشين، لاسيما الجدد منهم، وخلق برنامج أنشطة تربوية ثقافية رياضية فنية... هادفة.
6- طلب التعجيل بإصلاح صور المؤسسة الآيل للسقوط.
7- طلب التماس عون للتلميذ "عادل الحنصالي" لتمتيعه بسماعتين باعتبار إعاقة الصمم الشبة تامة التي يعاني منها.
8- مراسلة عميد الأمن الإقليمي لتوفير الأمن للتلاميذ عند مداخل المؤسسة خلال أوقات الذروة: منتصف النهار والسادسة بعد الزوال.
9-  مراسلة السيد العامل في شأن احتلال رصيف المؤسسة من الجهة الشمالية لما فيه من تضييق ممر المتعلمين وإجبارهم على السير وسط الطريق وهو ما يهدد سلامتهم بتعريضهم لحوادث السير، وقد سجلت مرارا.
10- طلب التماس إعادة حواجز على الطريق وضعها ملاك مقهى "زينيت"، وأزيلت من طرف السلطة،  لما في وجود هذه الحواجز من فائدة لتلاميذنا والمارة عموما إثر تسجيل ظاهرة السرعة في القيادة لدى بعض المتهورين.
11ـ طلب محاربة العنف ضد التلاميذ بتفعيل المذكرة الرسمية في هذا السياق.
12ـ الدعوة إلى تفعيل أدوار المكتبة المدرسية في احتواء المتعلمين ومساعدتهم على التعلم الذاتي وحسن توجيههم، لإدراكنا حجم أهمية المكتبة في دعم عمليتي التعلم والتعليم لدى المتعلمين، وهذه معضلة أخرى استعصى حلها.

الخاتمة:

          إن الجمعية تنوه بجهود السيد النائب الإقليمي "محمد البور" على حسن تواصله وانخراطه الفاعل في دعم مساعي جمعيتنا بما فيه ارتقاء المؤسسة  ماديا وتربويا ، فهو المستقبل لمكتبها باستمرار وبخلق رفيع، والمستجيب فورا لمطالبها، مع العلم أنه كان يبتهج ويستحسن تأكيدنا على أن الجمعية تعد نفسها دائما جزءا من الحل لما تحمله من انشغالات، وفقه الله لأداء مهامه بما يعود بالخير على أبنائنا في مؤسساتهم التعليمية التربوية.

          كما ننوه بجهود السلطات الأمنية بالناظور على سهرها الدائم على سلامة وأمن التلاميذ بحضور دوريات الأمن وبشكل مكثف وشبه دائم وكلما اقتضت الضرورة إلى ذلك، عند مدخل المؤسسة ومشارفها ومداخلها لاسيما أوقات الذروة، تنظم حركة المرور وتراقب حركتهم وتلقي القبض على الغرباء المعتدين وأصحاب الدراجات النارية المتهورين... جزاهم الله خيرا وأعانهم في مهماتهم الجليلة.

          وإننا نغتنم هذه الفرصة لنثني على التواصل القائم بين جمعيتنا وإدارة المؤسسة، ونذكرها بخلاصة ما أثارته "فديرالية جمعيات الأمهات والآباء بالإقليم" من محاور في اجتماع مجلسها بتاريخ: 12 / 12 / 2009 بقاعة المحاضرات التابعة لنيابة وزارة التربية الوطنية، بحيث تم التأكيد على  تقوية العلاقات بين المؤسسات التربوية وجمعيات أمهات وآباء المتعلمين  وجعلها حميمية وفاعلة أكثر من خلال تنفيذ القرارات المنبثقة عن مجالس المؤسسة التي تعد الجمعية عضوا مركزيا ورسميا فيها، ثم إعادة تقييم النظرة إلى الجمعية باعتبار أنها لم تعد مجرد مقاولة تنوء بمهام مادية تقتصر على البناء أو الإصلاح المادي لمختلف بنيات المؤسسة التحتية، إنها شريك تربوي بامتياز يروم تحقيق الجودة و بناء "مدرسة النجاح" شعار الميثاق الوطني للتربية والتكوين والبرنامج الاستعجالي في مشاريعه التي ترفع تحديات أكبر، ونذكرمنها على سبيل التمثيل: معالجة الهدر المدرسي  من خلال محاربة ظاهرتي التكرار والانقطاع عن الدراسة ـ الدعم البيداغوجي للمتعثرين ـ الدعم الاجتماعي للتلاميذ المعوزين ـ  العمل بالمشروع ـ حسن تدبير الحياة المدرسية ـ دعم الصحة المدرسية ـ  التعبئة والتواصل حول المدرسة ـ الانفتاح ـ الجودة...حتى لا تذهب جهود الدولة في هذا السياق هدرا...
         إن جمعية أمهات وآباء وأولياء أمور التلاميذ تواكب الحياة المدرسية من الداخل ومن خلال الوثائق الإدارية، فلا بد من تمكينها في مستهل السنة الدراسية وخلالها من كل الوثائق اللازمة: لوائح المتعلمين ـ مذكرات رسمية ـ مستجدات تربوية ـ حصيلة الغياب الأسبوعية والشهرية ـ حصيلة الدورة الدراسية الأولى بخاصة ـ لائحة غير المسجلين والمنقطعين ـ   لتكون متأهبة في الوقت المناسب للانخراط في كل الأنشطة والمهام الكفيلة بإنجاح السنة الدراسية نجاحا شاملا وقياسيا ونوعيا... بحسب ما قررته الوثائق التي تحدد أدوار الجمعية في حياة المؤسسة التعليمية.
         كما نغتنم هذه الفرصة لنلتمس من السيد المدير تمكين الجمعية من مقر دائم يتناوب عليه أعضاء المكتب ويمكنهم  والآباء من التواصل مع المؤسسة ومن المواكبة اليومية لكل ما يتفاعل في المؤسسة من أنشطة ومتغيرات فتساهم عن قرب وضمن سيرورة الزمن المدرسي الآني في دعم وحل ما يتفاعل فيها من جهود ويتخللها من عقبات، ونذكر السيد المدير بما جاء في المذكرة الوزارية رقم 03 بتاريخ 4 يناير 2006 بشأن هذا المطلب بخاصة.

         إن الجمعية في المؤسسة التعليمية قلب نابض، يحرك كل الأجهزة، يمدها بالطاقة اللازمة، ولكنه بدوره يحتاج إلى وقود لتجديد هذه الطاقة، والإدارة التربوية هي المزودة لها، وبذلك تكون حتمية التفاعل بينهما، وتبادل الأدوار في أفق البناء المتين والنجاح المشرف. قال ربنا عز وجل: (( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمومنون، وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون)) التوبة 105، وقال سبحانه (( إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتكم خيرا)) الأنفال 70، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  ((... وكلكم راع و مسؤول عن رعيته)) أخرجه الإمام البخاري في صحيحه، وقال عليه الصلاة والسلام: (( ما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت، وهو غاش لرعيته، إلا حرم الله عليه الجنة)) أخرجه الإمام مسلم في صحيحه.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

  جمعية أمهات وآباء وأولياء تلميذات
وتلاميذ ثانوية حمان الفطواكي التأهيلية
              الناظـــــور
استمارة تواصلية تشخيصية في أفق بناء خطة للدعم التربوي:

اسم ونسب التلميذ.ة. :                                              العنوان:
اسم ونسب الأب أو الولي:                                          رقم الهاتف:
القسم:
الوضعية: مكــرر             غير مكـــرر
تاريخ الازدياد:
خاص بالأب أو الولي:


1ـ هل زرت المؤسسة هذه السنة؟:   نعـــم           لا
2ـ كيف تقيم مستوى التحصيل والمردودية لدى ابنك أو ابنتك ؟ :  إيجابـيــة               سلبيــــة
3ـ هل تمارس عليه.ها. رقابة ما ؟ : نعـــــم             لا
4ـ ما نوع هذه الرقابة؟ :     *  تواصل مع الإدارة .
                                *  تواصل مع الأساتذة.
                                *  استفسار مباشر.
                                *  مراقبة العمل المنزلي (تمارين/ دفاتر)
5ـ هل تساعده .ها. بشكل ما على مواكبة ومواصلة تحصيله.ها. الدراسي ؟:  نعــــم            لا
6ـ كيف تتم هذه المساعدة ؟ (نوعها ، ظرفها..) :
                                *  مساعدته.ها. على إنجاز فروضه.ها. المنزلية ودروسه.ها.
                                *  تقديم دروس الدعم.
                                *  مجرد مساءلة واستفسار شفوي.
7ـ هل يشكو من صعوبة ما تعيقه عن التحصيل وما نوعها؟ :
                                *  حالة نفسية ( خجل، ارتباك، إحباط، يأس..).
                                *  عدم القدرة على الفهم أو الاستيعاب وضعف في القدرات.
                                *  إعاقة ذهنية أو جسدية.
                                *  طبيعة بعض المواد وما تتطلبه من تطبيقات وتمرينات قد لا تتاح لكل التلاميذ.
                                *  حالة اجتماعية أسرية( سوء العشرة وتأثيرها السلبي كالتغيبات..).
                                * أسباب أخرى مثل عدم التوصل بالنتائج والملاحظات من طرف المؤسسة بشكل دوري
                                  وفوري يساعد على المعالجة الإيجابية.
8 ـ كيف تتوقع نتائجه ؟  :      ـ إيجابية : في بعض المواد            في كل المواد
                                   ـ  سلبية : في بعض المواد            في كل المواد
9ـ ماذا تقترح ؟ :               * التواصل مع أستاذ مادة                  أساتذة مواد
                               *  اقتراح خطة للدعم في مادة أو مادتين.
                               *  موافاة الإدارة وبشكل فوري ودوري الآباء وأولياء الأمور بنقط الفروض والاختبارات
                                  والمراسلات الخاصة بالسلوك والمواظبة بغرض التغلب على أي تعثر أو تخلف أو سلوك
                                  ســلـــبــي .                 إيجابي
  شـكــرا على المســاعــدة .
                              


وصف الاستمارة:

         الموضوع: تواصل وتشخيص.
         الفئة المستهدفة: آباء وأمهات وأولياء أمور تلميذات وتلاميذ السلك الثانوي الإعدادي .
         الهدف: ـ التواصل مع آباء وأمهات وأولياء أمور تلميذات وتلاميذ المؤسسة.
                   ـ إشراكهم في حياة المؤسسة ، جانبها التربوي:
                          التحصيل المدرسي +  التعثرات  +  الحالات غير السوية...
                   ـ بناء برنامج دعم تربوي للفئات المحتاجة.
                   ـ دعم المتفوقين...
        
المحاورالمطروحة:
1ـ بطاقة تعريف المتعلم"ة".
2ـ تقييم مستوى تحصيل المتعلم.
3ـ مدى مراقبة الآباء... لمسار تحصيل أبنائهم المدرسي.
4ـ نسبة دعم ومساعدة الآباء... في تحسين مستواهم الدراسي بشكل مواكب.
5ـ الكشف عن الحالات غير السوية: نفسية عضوية...
6ـ التوقعات ولاقتراحات.
بسم الله الرحمان الرحيم




          في نطاق المبادرات الرسمية والشعبية لنصرة أهل غزة تهيب الأسرة التعليمية بالمؤسسة بجميع أفرادها من أجل المواساة والدعم ، وذلك بالقيام بحملة جمع وإيداع تبرعات مالية من خلال الحساب البنكي المخصص لذات الغرض .

          وفي نفس السياق تهيب بجميع الفاعلين التربويين بالقيام بأنشطة داعمة من خلال تنظيم لقاءات وورشات وقراءات، وإعداد مجلات مساهمة في صناعة وعي وإعلام يتوافق مع خصوصية القضية.

عن الأسرة التعليمية.








ـــــــــــــــــ
ملاحظة: يرجى الاتصال بالأساتذة : عبدالمجيد جلولي  +  خديجة تيوكـة  +  ميمون مدغري.


الأربعاء، 23 فبراير، 2011

القانون اﻷساسي لجمعية اﻷباء


الباب الأول : التاسيس ، المقر، المدة، الأهداف:
الفصل الأول: التأسيس والتسمية
طبقا لمقتضيات الظهير الشريف رقم 1.58.376 الصادر في 3جمادى الأولى سنة 1378(15نونبر 1958)، المغير بالظهير الشريف رقم 1.73.283 المؤرخ بـ 6 ربيع الأول 1393 (10 أبريل 1973) المغير والمتمم بالقانون 00_75 الصادر الأمر بتنفيذه بموجب الظهير الشريف 206_02_1 بتاريخ 12 جمادى الأول 1423 هـ (23 يوليوز 2002) المنشور في الجريدة الرسمية عدد 5046 بتاريخ 10_10ـ 2002 .
تم تأسيس جمعية تحمل اسم "جمعية دعم مدرسة النجاح" لثانوية "حمان الفطواكي التأهيلية بالناظور" ذات الرمز: 07S47000
الفصل الثاني : المقر والمدة
يوجد مقر الجمعية بالعنوان التالي : ثانوية حمان الفطواكي التأهيلية ذات الرمز: 07S47000 الناظور.
تأسست الجمعية لمدة غير محدودة .
الفصل الثالث : الأهداف
تعمل هذه الجمعية على تشجيع ودعم مدرسة النجاح ، وذلك من خلال :
_ المساهمة في الرفع من جودة الحكامة.
_ تحسين وتطوير أداء مجالس المؤسسة ، وعلى رأسها مجلس التدبير.
_ تنمية الأنشطة الاجتماعية والثقافية بالمؤسسة .
_ القيام بشركات مع مختلف الفاعلين في الحقل التربوي على المستوى المحلي ، الجهوي والوطني .
_ توفير الإمكانيات المادية والمالية لتنفيذ مدرسة النجاح .

الباب الثاني : العضوية وهياكل الجمعية والاختصاصات
الفصل الرابع: العضوية.
_ تتكون الجمعية من أعضاء جميع المجالس بالمؤسسة ويضاف إليهم ممثلو التلاميذ بصفتهم أعضاء ملاحظين.
_ يمكن للجمعية منح العضوية الشرفية لكل من يدعم أنشطتها وذلك بقرار من المكتب التنفيذي.
_ لا يخول للأعضاء الشرفيين حق التصويت أو حق الترشيح.
الفصل الخامس : أجهزة الجمعية .
تتكون أجهزة الجمعية من :
_الجمع العام
_ المكتب التنفيذي
الفصل السادس: الجمع العام
_ يتكون الجمع العام من جميع الأعضاء ويعتبر أعلى هيأة تقريرية في الجمعية
_ ينعقد الجمع العام مرة كل ثلاث (03) سنوات لتجديد المكتب
_ وينعقد جمع عام سنوي لمتابعة أعمال الجمعية وتقويم أداءها وكلما دعت الضرورة إلى ذلك بطلب من رئيسها.
_ يعتبر الجمع العام قانونيا بحضور الأغلبية المطلقة لأعضاء الجمعية ، وفي حالة عدم اكتمال النصاب يؤجل بأسبوعين اثنين.
_ تتخذ القرارات في الجموع العامة بأغلبية الأعضاء الحاضرين ، وفي حالة تعادل الأصوات ترجح كفة الرئيس أو من ينوب عنه .
_يمكن عقد جمع عام استثنائي بطلب من المكتب أو بطلب من ثلثي أعضاء الجمع العام، أو بطلب من مدير الأكاديمية أو نائب الوزارة، وتوجه الدعوات قبل خمسة عشر (15) يوما من تاريخ انعقاده.
الفصل السابع: اختصاصات الجمع العام
_ يناقش ويصادق على التقريرين الأدبي والمالي
_ يبث في القضايا المرتبطة بأنشطة الجمعية
_ يصادق على القانون الداخلي للجمعية
_ يعتمد خطة العمل للمرحلة المقبلة
الفصل الثامن: المكتب التنفيذي
_ يعتبر الهيئة التنفيذية للجمعية، ويجتمع مرة كل شهر، وبصفة استثنائية كلما دعت الضرورة إلى ذلك .
_ يتكون المكتب التنفيذي من جميع أعضاء مجلس التدبير بالإضافة إلى عضوين منتخبين من المجلس التربوي للمؤسسة.
_ يعد ممثلو التلاميذ في مجلس التدبير إن وجدوا أعضاء ملاحظين
_ يرأس المكتب التنفيذي مدير المؤسسة ويعتبر رئيس الجمعية
_ يوزع المكتب التنفيذي المهام بين أعضائه بالتراضي أو بالتصويت على الشكل التالي :
1 نائب الرئيس
2 أمين المال والمتمثل في المقتصد إن وجد
3 نائب أمين المال
4 الكاتب العام
5 نائب الكاتب العام
6 مستشارون مكلفون بمهام، وفي كل الأحوال، يتعين أن يكلف المكتب التنفيذي لزوما مستشارين في المجالات التالية: الدعم التربوي _ الدعم الثقافي والفني والرياضي _ دعم التعاون والشراكات.
الفصل التاسع: مهام المكتب التنفيذي
يسهر المكتب التنفيذي على:
_ تنفيذ قرارات السلطة الحكومية المكلفة بالتربية والتكوين في مجال الارتقاء بجودة التعلمات والحياة المدرسية، من خلال تفعيل مقاربة مشروع المؤسسة وتعزيز دور مهام مدرسة النجاح.
_ تفعيل توجهات الجمع العام وقراراته وتوصياته.
_ عقد الشراكات والاتفاقيات .
_ إعداد البرنامج السنوي.
_ الإشراف على إعداد الجمع العام.
الفصل العاشر: رئيس الجمعية.
يتولى رئيس الجمعية المهام التالية:
ـ الإشراف على أشغال اجتماعات الجمع العام وأشغال المكتب التنفيذي.
ـ تمثيل الجمعية أمام القضاء ولدى السلطات العمومية وكل الشركاء.
ـ الدعوة إلى الجموع العامة والاستثنائية.
ـ الإشراف على تنفيذ القرارات المتخذة من طرف الجموع العامة والمكتب التنفيذي.
ـ يبرم العقود بعد إقرارها من طرف المكتب التنفيذي.
ـ يوقع الوثائق المالية مع أمين المال.
الفصل الحادي عشر: نائب الرئيس.
يساعد الرئيس في مهامه وينوب عنه أثناء غيابه، ما عدا التوقيع على العقود واتفاقيات الشراكة.
الفصل الثاني عشر: الكاتب العام.
يسهر على تحضير الاجتماعات ويحرر محاضرها ويرسل الدعوات إلى الأعضاء ويهيئ التقارير الأدبية ويحافظ على وثائق الجمعية.
الفصل الثالث عشر: نائب الكاتب العام
يساعد الكاتب العام في مهامه وينوب عنه أثناء غيابه .
الفصل الرابع عشر: أمين المال.
ـ يسهر على تنفيذ قرارات المكتب التنفيذي في الجانب المالي، ويعمل على إعداد مشروع الميزانية والتقرير المالي السنوي ويعرضهما على المجلس التنفيذي والجمع العام قصد مناقشتهما والمصادقة عليهما.
ـ يقوم بمسك الحسابات في الفاتر المخصصة لذلك ويوقع مع الرئيس على جميع الوثائق المتعلقة بمداخيل ونفقات الجمعية.
الفصل الخامس عشر: نائب أمن المال.
ـ يساعد أمين المال في مهامه وينوب عنه أثناء غيابه ماعدا التوقيع على الوثائق المالية.
الفصل السادس عشر: المستشارون.
تسند للمستشارين مهام حسب أهداف ومخططات وبرامج عمل الجمعية.
الفصل السابع عشر: اللجن الوظيفية
يمكن للمكتب إحداث لجن أو هيئات توم بوضع البرامج وتنفيذها بعد عرضه على مكتب ومصادقته عليها، ويشرف عليه عضو من المكتب.
الفصل الثامن عشر: موارد ومصاريف الجمعية.
تتحدد موارد الجمعية في :
ـ دعم الوزارة .
ـ انخراطات الأعضاء / منح القطاعات الداعمة.
ـ الهبات والتبرعات، والمساعدات المحصل عليها في إطار اتفاقيات الشراكة، والأنشطة المدرة للربح.
وتحدد مجالات الصرف في :
ـ البرامج والأنشطة المصادق عليها.
ـ المبادرات المنسجمة مع أهداف الجمعية.

الباب الثالث : مقتضيات عامة.
الفصل التاسع عشر: حل الجمعية
في حالة حل الجمعية تؤول ممتلكاتها إلى سلطات الوصاية التربوية، ويتم حل الجمعية بقرار من السلطة الحكومية المكلفة بالتعليم المدرسي على المستويين الجهوي أو الإقليمي ، والمتمثلة في السيد مدير الأكاديمية للتربية والتكوين والسيد النائب الإقليمي.











نموذج قانون جمعيات آباء وأولياء التلاميذ
النموذجالمصادق عليه من طرف الوزارة

القانون الأساسي
جمعية أباء وأمهاتوأولياء التلاميذ

ب
: .................................. نيابة ....................................

الفصل الأول : الموضوع
المادة 1 : تأسست وفقا للظهير الشريف رقم 01.58.376 الصادر في جمادى الأولى 1378 ه الموافقل 15 نونبر 1958 والمعدل بالظهير الشريف رقم 01.02.206 المؤرخ في جمادى الأولى 1423ه الموافق ل...................................... وبمقتضى قانونها الأساسي ،جمعية أطلق عليها اسم : جمعيةأمهات و آباء وأولياء التلامذة ، بمؤسسة .........................................ويوجد مقرها ب ................................................ الفصل الثاني : المبادئ
المادة 2 : أ – استقلالية قرار الجمعية ، وعدم تسخيرها أو استغلالها لأغراضشخصية أو منافية لأهدافها . ب – تمارس الجمعية نشاطها بكل شفافية وديمقراطيةومسؤولية . الفصل الثالث : الأهداف والصلاحيات
المادة 3: أ – العمل علىدعم المبادئ الأساسية لنظام التربية والتكوين ،والحفاظ على مكتسباته والإسهام فيالرفع من جودته . ب – العمل على تعزيز وتحسين التواصل بين الأسرة والمؤسسة . ج – التنسيق والتعاون مع إدارة المؤسسة وكل الفاعلين والتربويين بها من خلالالمشاركة الفعالة والمنتجة في مجلس تدبير المؤسسة ومختلف مجالسها التقنية قصد :
-
المساهمة في التقويم الدوري للأداء التربوي وللوضعية المادية للمؤسسةوتجهيزاتها ، والمناخ التربوي بها ، واقتراح حلول ملائمة للرفع من مستوى المؤسسةوكل ما من شأنه أن يساهم في النهوض بها ةانفتاحها على محيطها
.
-
تتبع عطاءاتالتلامذة من خلال نتائج المراقبة المستمرة والامتحانات الدورية ، وتقديم المساعداتالضرورية للمتعثرين منهم في الوقت المناسب
.
-
المساهمة في محاربة الغياباتالفردية والجماعية للتلاميذ وضمان استمرارهم في الدراسة ، والحد من الانقطاعاتبالبحث عن أسبابها والعمل على تجاوزها
.
-
إبداء الرأي في مواقيت الدراسةواستعمالات الزمن ونزيع مهام المدرسين ز

-
إبداء الرأي في البرامج والمناهجوالمساهمة في تسطير برامج النشطة الداعمة
.
-
تقديم الدعم المادي والمعنويللتلاميذ الأيتام والمعوزين ، وتنظيم المؤازرة والعزاء المؤسسي للأسرة التربويةبالمؤسسة
.
-
المساهمة في الإشراف على حسن تسيير الداخلية والمطعم المدرسي
.
-
المساهمة في دعم برامج تعميم التمدرس وتنمية التربية غير النظامية وتفعيلاستراتيجية محو الأمية
. الفصل الرابع : الوسائل
المادة 4 : تعملالجمعية على تحقيق أهذافها ب :
-
الإعلام والتوثيق والنشر
.
-
تنظيم لقاءاتإخبارية وحملات تحسيسية لفائدة آباء وأولياء التلاميذ بالمؤسسة
.
-
تنظيم دوراتتكوينية لفائدة أعضائها
.
-
تنظيم ندوات ومحاضرات وتظاهرات ثقافية وفنيةورياضية لفائدة التلاميذ
.
-
التنسيق والتعاون مع نيابة وزارة التربية الوطنية
.
-
التنسيق والتعاون مع الجماعات المحلية والسلطات المحلية ومؤسسات المجتمعالمدني والفاعلين الاقتصاديين في كل المجالات التي تهم مصلحة التلاميذ
.
-
التدخل لدى الجهات المختصة والمعنية محليا بما تقتضيه هذا القانون
. الفصلالخامس : العضوية
المادة 5: أ – تقبل الجمعية في عضويتها كل من له مسؤوليةمدنية مستمدة من حقوق السرة على طفل أو عدة أطفال مسجلين بالمؤسسة ، ويعتبر مسؤولاحسب القوانين الجاري بها العمل : الأب وعند تعذر وجوده أو فقدانه للأهلية ،الأم . الوصي أو الكافل أو المقدم شرعا . مديرو أو متصرفوا أو مسيروا كلمؤسسة مختصة في حضانة الأطفال الأيتام أو المهملين ورعايتهم باستمرار . ب – يشترط في طالب العضوية : التمتع بالأهلية القانونية . الالتزام بمبادئوأهداف الجمعية وقانونها الأساسي ونظامها الداخلي . أداء واجب الانخراط السنويالمحدد قيمته في النظام الداخلي . المادة 6 : تسقط العضوية بالوفاة أوالاستقالة أو الإقالة عند عدم تنفيذ الالتزامات أو الأخلال بمبادئ وأهداف الجمعية ،أو عند مغادرة الابن للمؤسسة أو بعد انتهاء المدة القانونية للمكتب التنفيذي و/ أومجلس الآباء . الفصل السادس : أجهزة الجمعية
المادة 7 : تسير الجمعيةبواسطة :
-
الجمع العام

-
مجلس الآباء

-
المكتب التنفيذي

الفصلالسابع
: الجمع العام
المادة 8 : أ – الجمع العام هو أعلى هيئة تقريريةللجمعية . ب – ينعقد الجمع العام مرة (1) كل ثلاث (3) سنوات تلقائيا ، وفي دورةاستثنائية كلما دعت الضرورة إلى ذلط ، بقرار من ثلثي 2/3 أعضاء مجلس الآباء ، أوبطلب من الأغلبية النسبية للأعضاء المنخرطين ، يعين تاريخه ومكانه وجدول أعماله . ج – يحضر الجمع العام كل كل المنخرطين المسنوفين لشروط العضوية . المادة 9 : يعتبر الجمع العام قانونيا بحضور الأغلبية النسبية للمنخرطين ، وإلا أجل لجمععام آخر لمدة لا تتجاوز شهرا (1) ويعتبر عندها قانونيا مهما كان عدد الحاضرين . المادة 10 : يعرض المكتب التنفيذي تقريري مجلس الآباء الأدبي والمالي علىالجمع العام ، وبعد مناقشتهما والبث فيهما ، يقدم مجلس الآباء والمكتب التنفيذي ،استقالتهما ، ليشكل من بين أعضاء الجمع العام لجنة الرئاسة متكونة من رئيس ومقررينومساعدين . المادة 11 : يتخذ الجمع العام قراراته بالأغلبية النسبية ، وفيحالة تساوي الأصوات ، يرجح صوت رئيس الجمع العام . المادة 12 : ينتخب الجمعالعام مجلس الآباء من بين أعضائه ـذ، حسب شروط الترشيح والتصويت المعمول بها فيالنظام الداخلي . الفصل الثامن : مجلس الآباء
المادة 13 : أ – مجلسالآباء هو أعلى هيئة تقريرية بين جمعين عامين . ب – ينتخب مجلس الآباء لمدةثلاث (3) سنوات ، ويتم تجديد ثلثه 1/3 سنويا وفقا للشروط المنصوص عليها في النظامالداخلي . المادة 14 : يختص مجلس الآباء ب : أ – مناقشة وتعديل إقرارالبرنامج العام ، الذي يضعه المكتب التنفيذي ، من أجل تحقيق أهداف الجمعية المنصوصعليها في الفصل الثالث أعلاه . ب – مناقشة وتعديل وإقرار الميزانية السنويةللجمعية . ج – البث في المخالفات والإخلالات التي يرتكبها أعضاؤه . د – مساعدة المكتب التنفيذي في تنفيذ البرنامج العام المصادق عليه . ه – تعويض أحدأعضاء المكتب التنفيذي ، في حالة الوفاة أو الاستقالة أو الإقالة أو عند مغادرةالابن للمؤسسة . المادة 15 : أ – يجتمع مجلس الآباء مرة (1) كل ثلاث (3) أشهر في دور ة عادية ، بمقر الجمعية ، ويمكن له أن يجتمع بصفة استثنائية طلما دعتالضرورة إلى ذلك أو بطلب من المكتب التنفيذي أو ثلثي 2/3 أعضاء المجلس . ب – تعتبر اجتماعات المجلس قانونية ، بحضور الأغلبية النسبية ، وإلا أجلت لدورةاستثنائية لمدة لا تتجاوز خمسة عشر (15) يوما ويكون الاجتماع قانونيا مهما كان عددالحاضرين . ج – يتخذ مجلس الآباء قراراته بالأغلبية النسبية وفي حالة نساويالأصوات يرجح صوت الرئيس . الفصل التاسع : المكتب التنفيذي
المادة 16 : يتمون المكتب التنفيذي من ثلاثة عشر (13) عضوا على الأقل ، منتخبين من قبل مجلسالآباء ، ويتم تجديد ثلثه 1/3 سنويا وفقا للشروط المنصوص عليها في النظام الداخلي ،ويوزعون فيما بينهم المهام كالتالي :
-
الرئيس

-
نائب الرئيس

-
الكاتبالعام

-
نائب الكاتب العام

-
أمين المال

-
نائب أمين المال

-
نائبالرئيس المكلف بالتتبع التربوي

-
نائب الرئيس المكلف بالتعاون والشراكة

-
نائب الرئيس المكلف بالشؤون الاجتماعية

-
نائب الرئيس المكلف بالتنشيط الثقافيوالفني

-
نائب الرئيس المكلف بالتنشيط الرياضي

-
نائب الرئيس المكلفبالعناية بفضاء المؤسسة

-
نائب الرئيس المكلف بالمصلحة الاجتماعية

المادة 17 : يضع المكتب التنفيذي البرامج التطبيقية والتدابير العملية ، لتنفيذ قراراتالجمع العام ومجلس الآباء ويدير أعمال الجمعية ونشاطها . المادة 18 : أ – يمكن للمكتب التنفيذي أن يشكل لجنا وظيفية ، من أعضاء مجلس الاباء ، يتولى رئاستهانواب الرئيس والمستشارين المكلفين بمهام . ب – يمكن للمكتب التنفيذي أن يشكللجنا استشارية قارة أو مؤقتة من خبراء خارجيين . المادة 19 : يجتمع المكتبالتنفيذي مرتين (2) كل شهر ، ويمكنه أن يجتمع بصفة استثنائية كلما دعت الضرورة إلىذلك ، وينظم مداومة بمقر الجمعية مرة (1) كل أسبوع على الأقل . المادة 20 : أ – يعتبر المكتب التنفيذي قانونيا ، بحضور الأغلبية النسبية، وإلا أجل سبعة (7) أيام ، يعتبر عندها قانونيا مهما كان عدد الحاضرين . ب – يتخذ المكتبالتنفيذي قراراته بالأغلبية النسبية ، وفي حالة تساوي الأصوات يرجح صوت الرئيس . الفصل العاشر : مالية الجمعية
المادة 21 : تشكل مالية الجمعية مناشتراكات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ ن ومن المساعدات والتبرعات والمنح وكافةالمداخيل المسموح بها قانونيا . المادة 22 : أ – يلتزم المكتب التنفيذيبتدبير مالية الجمعية بشفافية ، تحت مراقبة مجلس الآباء والجمع العام وكل الجهاتالمانحة أو التي تربطها علاقة شراكة بالجمعية . ب – مراعاة لسير العمل ، يحقلأمين المال أن يتصرف أثناء عملية النفقات في مبلغ مالي لا يتجاوز 500.00 درهما ومافوق ذلك يعرض على المكتب التنفيذي . الفصل الحادي عشر : مقتضيات عامة
المادة 23 : يوضع نظام داخلي للجمعية ، بما لا يتعارض مع هذا القانون ،يحدد تفاصيل مواد هذا القانون وما يضمن تنفيذه . المادة 24 : لا يمكن تعديلهذا القانون ، إلا من قبل جمع عام استثنائي ، وبالأغلبية المطلقة . الفصلالثاني عشر : حل الجمعية
المادة 25 : أ – لا يمكن حل الجمعية إلا من قبلجمع عام استثنائي ، و بالأغلبية المطلقة، وفي حالة عدم توفر النصاب القانوني ، يؤجللمدة لا تتجاوز (30) ثلاثين يوما ، ويعتبر عندها قانونيا مهما بلغ عدد الحاضرين . ب – في حالة إقرار حل الجمعية ، تنتخب لجنة من الجمع العام ، لتصفية حساباتهاوممتلكاتها ، على أن لا يتعدى عدد أعضائها خمسة.
ج – تؤول أموال وممتلكاتالجمعية ، بعد حلها ، إلى إحدى المؤسسات الاجتماعية ، أو تلك التي لها نفس الأهداف، حسب تحديد الجمع العام .
حرر وصودق عليه ب
................. بتاريخ : ...../ ...../ .........
إمـضاء الكاتب العامإمضاء الرئيس




































جمعية أمهات وآباء وأولياء أمور التلاميذ

ثانوية حمان الفطواكي التأهيلية

الناظور

القانون الأساسي :


الباب الأول: التأسيس ورأس المال

الفصل الأول: تخضع الجمعية لمقتضيات جميع الظهائر والمراسيم والقوانين المنظمة للعمل الجمعوي ، الذي ينظم إطارها الداخلي مع مراعاة نظامها الأساسي.

الفصل الثاني: تحمل الجمعية إسم:جمعية أمهات وآباء وأولياء تلاميذ ثانوية حمان الفطواكي . ومقرها هو: ثانوية حمان الفطواكي بالناظور

الفصل الثالث: تهدف الجمعية إلى :
- العمل على تركيز المبادئ الأساسية التي يعتمد عليها التعليم العمومي، كالبحث ، وتبادل الآراء حول ما يهم مصلحة التلميذ من النواحي الخلقية والثقافية والتربوية والبيئية
- السعي إلى البحث عن الموارد المالية لتحسين وضعية الثانوية
- العمل على تسهيل العلاقات بين الآباء والأولياء والمسؤولين عن الثانوية
- تقديم اقتراحات حول ما يهم هذه المسائل والسهر على إنجازها.

الفصل الرابع: رأسمال الجمعية يتكون من:
1- واجب الانخراطات التي يقدمها الآباء والأولياء
2- المساعدات والهبات التي تقدمها الدولة أو المؤسسات الأخرى:(البنكية
والإجتماعية ، والأشخاص والشركات...)

الفصل الخامس: يحدد واجب الإنخراط من طرف المكتب سنويا في 50 درهما ، ويغير عند الضرورة بقرار من المكتب أو الجمع العام، ويجب ألا يتعدى 100درهم.

الفصل السادس: المنخرطون الذين لا يؤدون واجب الانخراط والمساهمات التي يقررها المكتب أو الجمع العام، يوجه لهم تذكير شفهي ثم كتابي، وبعد انصراف ثلاثة أشهر دون أن يؤدوا واجباتهم ، يتخذ فيهم المكتب القرار الذي يراه مناسبا، ثم يعرض هذا القرار على الجمعية العامة للمصادقة عليه.

الفصل السابع: تودع جميع أموال الجمعية في حساب بنكي وتسير بتوقيعين لكل من الرئيس والأمين أو كليهما، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن يصدر التوقيعان من نواب فقط.

الفصل الثامن: المصاريف يقررها المكتب ، ويأمر بها الرئيس، وينفذها الأمين، وكل أمر بالصرف يوقع من طرف الرئيس والأمين أو من ينوب عنهما مع التقيد بالفصل السابع بمقتضياته.

الباب الثاني: التسيير والإنخراط

الفصل التاسع: يشترط في المنخرط أن يكون أبا أو وليا لتلميذ مقيد في سجلات المؤسسة ، ويوجه طلبا كتابيا يذكر فيه أن تحت مسؤوليته تلميذا أو تلميذة بالثانوية ، وأنه أدى واجب الانخراط المنصوص عليه في الفصل الخامس، وبمجرد أن يشطب على إسم التلميذ (ة) الذي يمثله المنخرط من قائمة تلاميذ المؤسسة/الثانوية، فإن ممثله يعتبر منفصلا عن الجمعية.
أما إذا كان يتحمل مسؤولية داخل مكتب الجمعية ، فيستمر في أداء مهامه في هذا المكتب لمدة يجب ألا تتجاوز إثني عشرة شهرا ، على أكثر تقدير.
وتستطيع الجمعية باقتراح من مجلسها أن تسمي عضوا شرفيا ، ممن أدوا خدمات خاصة للجمعية ، كما يستطيع أعضاء الجمعية الشرفيون أن يحضروا الاجتماعات العامة بصفتهم أعضاء مستشارين.

الفصل العاشر: يباشر المكتب عمله اليومي في تسيير الجمعية بشكل جماعي ويوزع الاختصاصات والمهام فيما بينهم على شكل لجان إذا كان يسهل مأمورية المكتب في القيام بمهامه أحسن قيام.

الباب الثالث:اختصاصات المكتب

الفصل الحادي عشر:1- الرئيس:- يرأس الجمع العام والمكتب المسير
  • يمثل الجمعية أمام السلطات
  • يسهر على تطبيق قرارات الجمع
  • يبرم ويوقع العقود والنفقات، والقروض باسم الجمعية ولحسابها بعد موافقة المكتب.
  • يتوصل بالمراسلات ويوقعها.

وفي حالة غياب الرئيس، ينوب عنه نائبه الأول ، وفي غياب هذا الأخير ينوب عنه النائب الثاني ، كما يمكن للرئيس أن يخول بعض مهامه لنائبه أثناء حضوره.

2- الكاتب العام:
  • يوجه الاستدعاءات للأعضاء ويحرر المراسلات والمقررات ومحاضر
الجلسات في اجتماعات المكتب لمسيري الجمعيات العامة.
  • يعقد التقرير الأدبي ويقرأه أثناء الجمع العام
  • يحتفظ بجميع وثائق الجمعية
  • ينوب عن نائبه في حال غيابه

3- أمين المال:
- يقبض مداخيل الجمعية من الإنخراطات والمساهمات وغيرها ، ويودعها في
حساب بنكي خاص بالجمعية
  • يمسك الحسابات ويحددها سواء بالنسبة للأعضاء أو الجمعية ، ويعرضها على المكتب المسير كلما طولب بذلك ، ويقدم الوضعية المالية للجمعية أمام المكتب والجمع العام
  • ينفذ المصاريف بشيكات أو "بونات" يوقعها مع الرئيس أو نائبه إن غاب الرئيس.
  • يراقب ممتلكات الجمعية ويحصيها في دفاتر خاصة ويحافظ عليها ويساعد أمين المال نائبه في مهامه وينوب عنه في غيابه

الفصل الثاني عشر: يجتمع المكتب أول جمعه من كل شهر بعد صلاة المغرب بصفة عادية ، ويمكن للرئيس أو الأمين أو من ينوب عنهما في حالة الغياب، دعوة المكتب للاجتماع في دورة استثنائية كلما دعت الضرورة إلى ذلك كما يجتمع المكتب بطلب من ثلث أعضائه ،على أن يحدد جدولا للأعمال ، وتوجه الدعوة للأعضاء كتابيا متضمنة جدول الأعمال.
ويكون الاجتماع قانونيا في جميع الحالات إذا حضر نصف أعضائه ،وإذا تعذر حضور النصف لمرتين متتاليتين ينعقد الاجتماع بمن حضر.

الفصل الثالث العشر: في حالة تخلي عضو من المكتب لسبب من الأسباب سيقوم المكتب بتعويضه بأحد أعضاء المجلس الاستشاري أو أحد المنخرطين العاملين.

الفصل الرابع عشر: يلتزم أعضاء المكتب حضور كل الإجتماعات بصفة مستمرة: والمتغيب عليه أن يدلي بعذر مقبول ، وإذا ما تغيب لحضور ثلاث مرات متتالية بدون عذر مقبول ، فإن للمكتب المسير الحق في اتخاذ القرار الذي يراه مناسبا في شأنه.

الفصل الخامس عشر: جميع المنخرطين في الجمعية مدعوون لحضور جلسات الجمع العام ، والمشاركة ، في المناقشات وتعتبر قرارات الجمع العام ملزمة للجميع بمن فيهم المتغيبون.

الفصل السادس عشر: - الجمع العام هو أعلى هيئة تقريرية في الجمعية.
  • تجتمع الجمعية بدعوة من المكتب المسير بصفة استثنائية إذا دعت الضرورة لذلك أو بدعوة من ثلث المنخرطين ويقدمون طلبا مكتوبا.
  • تعقد الجمعية جمعها العام بصفة عادية مرة كل سنة في نهاية شهر ماي
  • بدعوة من المكتب.

الباب الرابع : مقتضيات عامة.

الفصل السابع عشر: كل منخرط أخل بقوانين الجمعية يفصل، وللمكتب حق متابعته إذا ما تسبب في أضرار مادية أو معنوية للجمعية.
الفصل الثامن عشر: كل استقالة من المكتب الإداري للجمعية يجب أن تتم عبر طلب مكتوب يوجه إلى المكتب المسير باسم الرئيس.